الرئيسية / Gash Barka / أخبار / تقارير إخبارية / الاعتذار لحرائر ارتريا واجب
Apologize to eritrean women

الاعتذار لحرائر ارتريا واجب

الاعتذار لحرائر ارتريا واجب

Apologize to eritrean womenتعلن اسرة  وموقع  قاش وبركة انها قامت بسحب مقال الدكتور الجبرتي لانها في بعض المواضع تتعارض مع المبادئ العامة وسياسة التحرير للموقع وانطلاقا من مبدأ اعلامي واضح وصريح ليس كل ما يكتب ينشر قمنا بسحب المقال المذكور ونعبر عن اسفنا لاننا سهوا غفلنا عن بعض العبارات الجارجة والمهينة للمراة الارترية التي ناضلت لتحرير وطنها بشرف واباءوكرامة وعزة. 

هذه المراة  المناضلة المكافحة التي اعترف العالم كله بقوة ارادتها وقوة شكيمتها حتي هزمت عدوها وحررت تراب بلادها من المغتصب العادي  ولم تعادلها وفي العزم والقوة سوي المراة الفيتنامية في العالم كله.

 

هذه المراة  التي اتخذت الرصاص نطاق وجردت نفسها من الحلي لتستمد من عبق الارض عطرا ومن طينها  قناعا للجمال وشغفت بعشقها فروتها بدمائها وسقطت الالاف الشهيدات وسجلن اسمائهن بأ باء وشمم

ونحن نعلن عن استياءنا عن مابدر من الكاتب وفي حق المراة التي حررت الوطن وهو من افراد الشعب الذي فدته بروحها ليعيش انسان حرا فهو مدين لها بالاعتذار.    

لا تعني حرية التعبير ان يكتب الانسان بلا ضوابط او معايير اخلاقية

وسياسة الموقع موضحة بالامكان الرجوع اليها ومن هنا فصاعدا ننوه بانه يجب  الالتزام بها

خاصة المصداقية والنزاهة في نقل الاحداث وسرد الواقع وعدم الاساءة

ومبادئ العامة الخاصة بالموقع هي كالتالي للعلم :

(1)احترام الرأي والرأي الآخر والبعد عن تجريح الأفراد والهيئات والأحزاب والتنظيمات .

(2)النقد البناء باعتماد الأدلة والبراهين والوثائق ، وعدم الانتقاص من الآخرين أو إلقاء التهم جزافا.

(3)مراعات أصول الحوار البناء ، والابتعاد عن التشنج والأحكام المسبقة

اما موقعنا فهو كالاتي:

هو موقع إعلامي يعني بقضايا الشعب الإرتري بأبعادها السياسية والثقافية والتاريخية.

ينحاز إلى الحقيقة ولا يتبع أي جهة بعينها لأن الحق ينحاز إلى من يقوله ويعمل به لا إلى من يدعيه.

يوفر خدمة إعلامية وفق معايير المصداقية والنزاهة.

بوابة إعلامية على إرتريا الأرض والشعب والتاريخ والذاكرة التي لا تمحي

تصدي لحملات التشويه والتضليل الإعلامي التي تهدف إلى طمس الحقائق وتزييف إرادة الشعب الإرتري.

لإدارة الموقع الحق في عدم نشر المادة الإعلامية المرسلة إليها إذا رأت ضرورة لذلك دون إبداء الأسباب.

وان العبارة التي كتبها والتي تعبر عن اساءة واضحة لعفة حرائر ارتريا وخدش لشرفها هي (ان 85 مليون دولار ثمن لا يساوي متعة احدهم في بنات الارتريين في الخليج)

ونتوقع من الكاتب الاعتذار باسرع مايمكن وعلية بازالة ما كتبه اذا اراد نشر المقال مرة ثانية حيث ان هذا المقال يندرج تحت بند التشويه.

إدارة موقع قاش بركة

شاهد أيضاً

ensf200

الوحدات الداخلية لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية توزع نداءً في أسمرا بالتعاون مع الأحرار من أفراد الجيش الإرتري

الوحدات الداخلية لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية توزع نداءً في أسمرا بالتعاون مع الأحرار من أفراد …