abusami

وداعا أبو سامي

abusami 

في السابع عشر من سبتمبر الحالي ترجل الفارس سراج موسى عبده ( ودي موسّي ) كما كان يسمى بين أصدقائه .

ولد أبو سامي في ضواحي مدينة عدي قيح في منتصف الأربعينيات ثم انتقل إلى إثيوبيا حيث كان يقيم والده. وفي منتصف الستينيات توجه إلى القاهرة لمواصلة تعليمه. وتخرج من المعهد الفني في شبرا مهندسا. انخرط الفقيد مبكرا في الحركة الطلابية و السياسية. وبعد ان اختار المؤتمر التأسيسي للاتحاد العام للطلبة الارتريين القاهرة مقرا للاتحاد، انتخب الفقيد / سراج موسى عبده أول رئيس له . كان الشهيد صريحا وحاسما في تحديد مواقفه السياسية. وانسجاما لمصداقيته في تجسيد التزامه توجه الى (الميدان ) فور تخرجه. كلف برئاسة تحرير مجلة (سبتمبر) التي كانت تصدر من المكتب العسكري لجبهة التحرير الارترية. وظل يواصل نضاله من هذا الموقع حتى ىبداية الثمانينات .وفي منتصف الثمانينات تفرغ لإعالة أسرته، يبد أنه لم يتوقف عن النضال وظل نشطا في صفوف قوى المعارضة الارترية. ونحن إذ نودعه اليوم ، فاننا نعاهده باننا سنمضي في المشوار طالما في العمر بقية. ونؤكد له، أن نضالاته ونضالات رفاقه الشهداء ستظل ملهمة لنضالات الجيل الصاعد من أجل إقامة البديل الديمقراطي وإشاعة السلام وسيادة القانون في وطننا.

العزاء لزوجته وأولاده وإخوانه وأصدقائه. نسأل الله أن يتغمده برحمته الواسعة ويدخله الجنة مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا . إنا لله وإنا إليه راجعون

عمر محمد احمد / هولندا

 

شاهد أيضاً

ensf200

الوحدات الداخلية لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية توزع نداءً في أسمرا بالتعاون مع الأحرار من أفراد الجيش الإرتري

الوحدات الداخلية لجبهة الإنقاذ الوطني الإرترية توزع نداءً في أسمرا بالتعاون مع الأحرار من أفراد …