Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
حاكمة جَبل مُوسَاو - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

حِكمة مُوسَـــــــاوْ

mahmoud barh origenal(1) يقع شمال مدينة حقات جبل حاد القمة يسمى (مٌوسَاوْ) وهو معلم بارز بين تخوم جبال المنطقة، كان يعد مقراً رئيسياً لثٌكنات الثوار بفضل الصخور العملاقة، والغطاء النباتى، وكذلك ارتباطه بسلسلة جبلية تمتد حتى جبل سالا، وذات مرة وقعت مواجهة عسكرية بين الثوار ـ والعدو الاثيوبى. استمرت بشكل متقطع اياماً تقترب من الاسبوعين، ومن طبيع الحال ان العدو كان يشن هجوما بشكل روتينى، للاجلاء الثوار عن الجبل وطردهم عن المنطقة كلياً، ومثل هذه المعارك ليست غريبة، عن الثوار، وهناك العديد من الهجمات العسكرية والمبادرات من قبل الثورة فى لَكتَات، وفَانا، بل حقات المدينة نفسها، التى قادها أفضل القيادات الميدانية حينها أمثال الشهيد محمد عافة محمد ادريس، وقد كانت ملاحم بطولية خالدة، تغنت بها الفتيات، ومدحها الشباب فى مواويل الطفرا، ودوبيت المعشو. وهنا قصدت جانب اخر من القضايا التى تنشأ بين الثوار والشعب فى شكل نوادر وحكايات تستحق منا التدوين والتوثيق.

(2) والقصة تدورحكايتها فى موسم مهم جداً، عند اهل المنطقة الذى يسمى (فَاجِخَا)، أُوانٌ لمناسبات الزواج، الذى يصادف دخول المحاصيل الزراعية فى كل عام، وقد أمرت ادارة الجماهير التابعة للثورة شعبها توقيف الحفلات والرقصات فى ذلك الوقت، وكل اشكال الالعاب الشعبية المسمى (قوليا) مجازا او (الكبروـ كلمبورا) تعميماً، ولم ينصاع الشباب بالذات بالاوامر، مما اجبر اللجان بالاستعانة بقوات المرابطة، و جُمعت كل القرى فى موقع محدد من قبل جبهة تحرير ارتريا، واُصدرت عليهم بشكل جماعى عقاب مالى، لسببين الاول كسر قوانين اللجان، والثانى الا مبالاة للمعارك التى كانت جارية فى جبل موساو فى تلك الفترة، وقد كان حقا المبلغ كبيراً جدا مقارنة بظروف المنطقة، ولم يجد الشعب مفراً الا بقبول القرار، ولكن على مضض مجبرين، وطلبوا اعطائهم فترة زمنية كافية لجمع المبلغ. ومن المعلوم كل المنطقة التى كانت تسمى اداريا رقم 4 فى عهد جبهة التحرير الارترية، او اقليم سنحيت، منتظمة بشكل جيد عبر لجان اهلية تحت قيادة الثورة، مما كانت منطقة تصنف من قبل العدو.. المناطق المضادة.. ومسجلة عندهُ فى القائمة السوداء.

(3) وفى الوقت المحدد جاء المسئول يرافقه طوف من الثوار، وبدأ اجراءات الجمع قرية بعد قرية، واختار فى البدء واحدة من اكثر التجمعات السكانية، وفى اثناء الاجتماع، خرج احداً، من سكان القرى المجاورة الاخرى، فى مكان مرتفع وصرخ صرخة معهودة تسمى (مَوْعِى) وخرج من الاجتماع احد الاعيان واستقبله باسلوب معهود ايضاً (مِى قَبأكا...مِى) اى ماذا حصل لكم..؟ أفصح؟؟ وأطلق خبراً اطارت صواب المجتمعين من الثوار والشعب.. وكان يقول (كمانديس فِررتْ هَليتْ.. كمانْديس اِبلكم رِِحْكم افْقِــروا.. رِحْكُم) وقبل اكمال المخبر (رسالته) وعودة مستقبل الخبر اليهم، خرج الثوار بشكل دراماتيكى وبسرعة البرق مستغلين غطاء الاشجار والاودية ولم يبق لهم اثربعد حين، وتفرقت الجموع كل حسب حاجته، منهم من سعى الى اهله لتدارك الامر بالهروب، او القيام بكل مايلزم الحفاظ من عبث العدو، ومنهم من سعى الى بهائمه حتى لاتتعرض للنهب والقتل..  وفزت الناس كلها وتبعثرت فى كل الاتجاهات، واستعصموا عن مواقع موارد المياه، لفترة يومين تقريباّ، وكان الرجال يتسللون ليلا، لجلب مياه الشرب، ورحلت الابقار والدواب الى اماكن بعيدة للشرب، تاركين المياه القريبة، خوفاً من ان تكون مصيدة، للكمانديس.

(4) وساد الهدوء المنطقة كلها، وقلت الحركة فيه والثوار يترقبون وصول الاخبار اليهم، يرسلون عيونهم من وقت الى اخر، وبعد يومين بدأت الهمسات والهمزات، لان القادم من جهة كرن عندما يسأل عن الخبر ينفى، ويؤكد انه لم يشاهد اى تحرك عسكرى، مما جعل التوجس يلتف حول الشعب، وقاموا بمحاصرة من نشر الخبر، بالاسئلة، واعترف لهم الفاعل انه اراد ان يصرف الثوار من تطبيق القرار الذى صدر على المنطقة بدفع غرامة مالية، وحمد الجميع ربهم، وشكروه على فعلته، ولكن للاسف بلغ الخبر الى الجهة المسئولة، مما استدعيا الفاعل لدى استخبارات الجبهة.

(5) وقٌدم الرجل للمحاكمة بحجة التضليل وترويج الاكاذيب، وعندما اعطى مجال للدفاع عن نفسه قال: محاكمتى ربما أهون من محاكمة شعب باكمله، دون سبب حق، وبقرار مجحف، فقط لانه، أقدم على دق طبول الفرح بانتصار الثوار، وما الافراح فى مناسباتنا الاجتماعية تعبير يؤكد وقوف الشعب بجانب ثورته، تقدم فيها كلمات وقصائد تحرض الشباب بالالتحاق بالثورة، وترسخ مفاهيم النضال، ولو ترى المحكمة انى كاذب ومجرم، فالتفعل ما تراه عدلاً، على امل ان تعفى شعبى من عقاب لم يقترفو ذنبه. وان يسقط عنهم قرار دفع المبلغ. واضاف لم يكن التزامهم بدفع المال فى المرة الاولى، الا التاكيد بالعهدة والولاء، لكم، رغم ان المبلغ المفروض يفوق طاقة الشعب، ولم اجد ضالتى التى تحمى شعبى من المازق الا اللجوء الى هذه المكيدة.

(6) وصدر القرار ضده بالادانة وحكم عليه بالسجن، ولكن فيما بعد اطلق سراحه، مع توقيف الشعب من قرار دفع المبلغ من السلطات العليا.. وعاد الى اهله، والناس فرحت به، حين قيل الصرخة كاذبة، وايضا عندما اطلق حرا، مع الغاء كل القرارات الصادرة فى حق الشعب. الى اللقاء

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr