Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
السيسي يتصدى للضغوط الخارجية ويلاعب أوباما بمهارة - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

السيسي يتصدى للضغوط الخارجية ويلاعب أوباما بمهارة

02 اغسطس 2013. نقلا عن: إيلاف

يتصدى وزير الدفاع المصري عبدالفتاح السيسي بمهارة للضغوط الخارجية والأميركية التي تمارس على بلاده، حيث نجح بملاعبة الادارة الأميركية غير مبالٍ بوقف مساعداتها المالية لمصر، ومدركًا ورقة الضغط التي يملكها، وهي حاجة الجيش الأميركي لقناة السويس.

القاهرة : بدأت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تشهد تدهوراً في النفوذ الذي كانت تحظى به الولايات المتحدة في مصر، خلال تلك الفترة التي رسم فيها الجيش خارطة طريق بعد قراره بعزل الرئيس محمد مرسي. واعترف مسؤولون بأن الفريق السيسي رفض توسلات، وكذلك تهديدات أميركية بوقف هجومه على جماعة الإخوان المسلمين.

تدمير للديمقراطية

وقال المسؤولون إن وزير الدفاع المصري أخبر الإدارة الأميركية بأنه لن يقبل بالتدخل الأميركي في شؤون بلاده. وقال احد المسؤولين: "هناك فجوة تامة في الإدراك. وتنظر الإدارة إلى ما حدث في مصر على أنه تدمير لديمقراطية كانت في مهدها، في حين يرى الجيش المصري أنه أنقذ البلاد من التحول الى سوريا أو ليبيا أخرى".

وقال المسؤولون إن أجهزة المخابرات الأميركية ووزارة الخارجية أصدروا تقييمات تَبيَّن أنها خاطئة بخصوص الفريق أول عبد الفتاح السيسي. وأوضحوا أن وزارة الخارجية رأت من جانبها أن السيسي، الذي قضى سنوات في كليات عسكرية أميركية، سيكون أكثر دعماً ومساندةً للتعاون مع واشنطن مقارنةً بسابقيه.

السيسي تصدى للضغوط بنجاح

ونقلت في هذا الإطار صحيفة وورلد تريبيون الأميركية عن مسؤول ثانٍ قوله:"عبَّر السيسي عن رفضه للمخاوف الأميركية، ورده علينا كان أكثر صرامةً من سابقيه مرسي ومبارك. ومن المفارقات أن السيسي نجح بفضل خبراته الواسعة بالتصدي لأي ضغوط من جانب الولايات المتحدة. وتصرف معنا وهو يعلم نقاط ضعفنا".

وتلقى السيسي خلال الشهر الماضي العديد من المكالمات الهاتفية من مسؤولين أميركيين كبار من بينهم الرئيس أوباما. وقال الناطق باسم البنتاغون جورج ليتل "تحدث أمس وزير الدفاع تشاك هاغل هاتفيًا مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي لبحث الوضع الأمني في مصر، ولمنع قوات الأمن من التعامل مع الاحتجاجات الحالية".

ولفت المسؤولون أيضاً إلى أن السيسي لم يتأثر بالتهديدات التي كان يطلقها الكونغرس لوقف المساعدات الأميركية السنوية عن مصر، والتي تقدر بـ 1.5 مليار دولار.

وأكدوا أن نفوذه قد ظهر حين نجح في الحصول على مساعدات بقيمة 12 مليار دولار من حلفاء بمجلس التعاون الخليجي مثل السعودية والكويت والإمارات. وقال أحد المسؤولين "ليست لدينا وسيلة للضغط عليه، بل هو من يمتلك وسيلة للضغط علينا".

وأشار المسؤولون إلى أن الإدارة وقيادة الكونغرس خلصا إلى أن وسيلة الضغط التي تحظى بها القاهرة على واشنطن هي حاجة الجيش الأميركي لقناة السويس المحورية.

من جهة اخرى انتقدت جماعة الإخوان المسلمين في مصر اليوم الجمعة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بسبب تصريحاته التي قال فيها: إن الجيش المصري كان "يستعيد الديمقراطية" عندما عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي الشهر الماضي.

وقال محمد علي بشر العضو القيادي بجماعة الإخوان والوزير في الحكومة السابقة "نرفض هذه التصريحات رفضا قاطعا وقد خاب أملنا فيها."

وقال بشر لرويترز "الولايات المتحدة دولة تتحدث عن الديمقراطية وحقوق الإنسان وتقول شيئا كهذا. أتعشم أن يراجعوا مواقفهم ويصححوها."

وقال كيري أمس الخميس في أقوى تصريحات حتى الآن مؤيدة للقيادات الجديدة: إن الجيش المصري كان "يستعيد الديمقراطية" عندما عزل مرسي الشهر الماضي.

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr