Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
جموع غفيرة في وداع القائد الشهيد أحمد محمد ناصر - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

جموع غفيرة في وداع القائد الشهيد أحمد محمد ناصر

قاش- بركة ستوكهولم

20140328جموع غفيرة تودع الزعيم القائد أحمد محمد ناصر إلى مثواه الأخير في العاصمة السويدية ستوكهولم، قادة فصائل المعارضة الإرترية وشخصيات وطنية، وقيادات منظمات المجتمع المدني، وإعلاميين... يؤكدون على رمزية الفقيد في مسيرة الشعب الإرتري من أجل الحرية والإستقلال، ونضاله من أجل الديمقراطية والعيش الكريم.

تقاطرت جموع غفيرة من الإرتريين المقيمين في مملكة السويد، والقادمين من الدول الأوروبية الأخرى ومن خارج القارة الأوربية، في صباح يوم الجمعة 28/03/2014 ، إلى مراكز التجمع التي حددت لتسهيل سير موكب المشيعين الذين فاق عددهم كل التقديرات والإستعدادات المسبقة، فكان موكبا مهيبا لم يشهد الإرتريون له مثيلا في غربتهم، تكسو وجوههم هول الفاجعة التي المت بهم بفقدهم إبن بار أفني جل حياته مناضلا من أجل تحرير بلاده وحرية شعبه.

صلى على جثمان الفقيد حشد كبير من المصلين بعد صلات الجمعة في المسجد الكبير في مركز مدينة ستكهولم. ثم تحركت الحشود من مواقعها بالحافلات والعربات الشخصية، لتلتقي في موقع قريب من المقبرة التي تقع في أطراف العاصمة، حيث شكل المشيعون صفوفا طويلة ليسيروا على الأقدام خلف الجثمان في موكب جنائز مهيب دل على التقدير الكبير الذي يكنه الإرتريون لفقيد الوطن الشهيد أحمد محمد ناصر ، ولكل رموز نضالهم الذين أبلوا في نضالهم وأدوا الأمانة بإخلاص.

وبعد إتمام مراسيم الدفن رفع المشيعون أكفهم داعين الله للفقيد الرحمة والمغفرة، وأن يتقبله قبولاً حسنا في العليين مع النبيين والشهداء والصالحين. مؤكدين في نفس الوقت مع كل حفنة تراب القوها لتواري جثمانه الطاهر بأنها لن تواري سوى جسده أما القائد الرمز أحمد محمد ناصر سيظل باقيا في قلوبهم بما جسّده من تاريخ، وحاضرا في نضالهم من أجل التغيير الديمقراطي بمبادئه وأهدافه وأماله .

التقى في مراسم دفن القائد الوطني أحمد محمد ناصر مناضلون... رفاق السلاح والعمل ناضلوا في خندق واحد تحت قيادة أحمد ناصر، إلتقوا بعد أن باعدت بينهم الجغرافيا سنين عددا وشظتهم السياسة إلى طرائق قددا. إلتقو ليقفوا معاً على المعنى الذي يمثله غياب قائد بحجم أحمد ناصر عن حياتهم السياسية في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ شعبنا، مستعيدين تلك الملاحم والذكريات الجميلة من نضالهم التي نسجوها معاً بحضور أحمد ناصر في كل تفاصيلها...

وفي لقاءات سريعة أجراها موقع قاش بركة بالتعاون مع إذاعة عركوكباي، أكد عدد من قيادات فصائل المعارضة والشخصيات الإرترية المستقلة وبعض الإعلاميين، وعناصر قيادية في منظمات المجتمع المدني، بأن الشهيد أحمد محمد ناصر بتاريخه النضالي الطويل وبمبادئه ومواقفه وبدوره في توحيد الصف الوطني من أجل التغيير الديمقراطي كان رمزاً من الرموز الوطنية التي يجب أن تفخر بها الأجيال الإرترية الحالية والقادمة.

يذكر أن الشهيد أحمد محمد ناصر ولد في بداية الأربعينات أي (في عام 1943 ) في أصح تقدير، أنهى دراسته الأولية بمدينة عدي قيح بإقليم أكلي قزاي، والثانوية في العاصمة أسمرا ، والتحق بالثورة في عام 1966 وبعث للدراسة في الكلية العسكرية ببغداد في عام 1968 وكان من المتفوقين في دفعته مما حدى بالرئيس العراقي آن ذاك أحمد حسن البكرب إلى تكريمه وإهداءه مسدسا خاصا وشارة عسكرية تقديراً لتفوقه. وأختير في المؤتمر الوطني الأول عضوا في قيادة جبهة التحرير الإرترية، وعين في قيادة الأركان لجيش التحرير، وفي عام 1975 أختير رئيسا للجنة التنفيذية لجبهة التحرير الإرارية، وواصل نضاله دون أن يكل أو يمل حتي قدم إستقالته من قيادة جبهة الإنقاذ الوطني في عام 2012 مفسحا المجال للأجيال الشابة لقيادة المسيرة مؤكداً أنه لن يوقف نضاله حتى تحقيق التغيير الديمقراطي لشعبه. والفقيد ألف كتابا يعتبر مرجعا هاماً في تاريخ إرتريا، وكذلك كتابات متفرق عن هموم الوطن، وكان الفقيد في صدد تأليف كتاب جديد إلا أن القدر لم يمهله حتى إكماله...

ألا رحم الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أؤلئك رفيقا.

هذا وسوف يقام حفل تأبين للفقيد الكبير أحمد ناصر مساء يوم الأحد 30/03/2014 في مدينة استكهولم    

  

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr