Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
الحالة النفسية تلجئ إسياس أفورقي إلى مدينة تسني - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

الحالة النفسية تلجئ إسياس أفورقي إلى مدينة تسني

 قاش – بركة  إرتريا

Isaias Afwerki mentally unstableإسياس في زيارة - تثير الكثير من التكهنات - إلي مدينة تسني حيث الحامية العسكرية الموالية له للتخفيف من الاضطرابات النفسية التي يمر بها.

يبدو أن التطورات السياسية والاقتصادية والأمنية في إرتريا تتصاعد وتيرتها عكس هوا نظام الجبهة الشعبية الحاكم، وتكهنات من الداخل والخارج تنذر بأن البلاد مقبلة على عاصفة سياسية عسكرية ربما أدت إلى تحولات جذرية... وهذه التكهنات يعززها الشلل التام في مرافق الدولة في طول البلاد وعرضها وعجزها في إدارة مشاكل المرافق الخدمية كانقطاع التيار الكهربائي (انقطاع تام من مدن الأقاليم وانقطاع معظم ساعات اليوم من العاصمة أسمرا) ، وكذلك شح المياه خاصة في الإقليمين الأوسط والجنوبي، وانعدام المواد التموينية الأساسية من الأسواق. ويعزز هذه التكهنات أيضاً لجوء النظام إلى تشديد القبضة الأمنية مستعيناً بقوات من المعارضة الأثيوبية المتواجدة في إرتريا لمواجهة أي تذمر شعبي إزاء تردي الأوضاع المعيشية والخدمية، وانعكاس ذلك في ظهور تململ داخل المؤسسة العسكرية، بل وظهور أصوات عسكرية ترفض هذه الإجراءات.

إلا أن المظهر الأهم لأزمة النظام الحاكم يتضح أكثر في الرحلة المفاجئة لرئيس النظام إلى مدينة تسني في غرب إرتريا حيث الحامية العسكرية الموالية له والتي يترأسها العميد تخلي منجوس الذي عرف بولائه وإخلاصه لرأس النظام، وما يلفت النظر في هذه الزيارة المفاجئة هو الارتباك الظاهر الذي أفقد الحامية انضباطها، فلا برنامج موضوع ينظم تحركات الرئيس التي بدت فيها الغرابة والإرتجالية... فحيناً يكون في موكب متجه نحو مدينة بارنتو إلا أن الموكب لا يلبث إلا ويعود أدراجه إلى الحامية بعد دقائق من مغادرتها، ليعاود الكرة مرة أخرى في وقت لاحق من نفس اليوم وبنفس السيناريو. وحسب مصادر مقربة بعناصر من الحامية أن مقر الرئيس داخل الحامية محاط بحالة من التوتر والإضطراب، وأن قيادة الحامية يسود بينها حالة من الاحتقان نتيجة لارتجال التوجيهات وتضاربها. وكل ذلك يعيده المراقبون إلى الحالة النفسية السيئة التي يمر بها إسياس أفورقي نتيجة لتفاعلات سياسية وأمنية واقتصادية تنخر نظامه منذ أحداث 21 يناير 2013 ، ونتيجة لسوء الأوضاع المعيشية، وتردي أداء القطاع الخدمي والشلل التام في النظام الإداري للدولة.

والطائرة ( الهيلكوبتر) التي أقلت إسياس أفورقي لازالت رابضة – على غير العادة - في موقع الحامية، فمن المعروف من الزيارات السابقة أن الطائرة تعود من حيث أتت بعد إيصال الرئيس إلى موقع الزيارة على أن تعود في الوقت المحدد لانتهاء زيارة الرئيس، علما أن الزيارة الأخيرة مضى عليها عدة أيام ولا يبدو أن هناك برنامج موضوع لتحديد موعد انتهائها لأن ذلك متوقف على مزاج الرئيس وصحته النفسية.              

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr