Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
اللقاء التفاكري لفصائل المقاومة الإرترية - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

اللقاء التفاكري لفصائل المقاومة الإرترية

eritrean oppstion meetingبتاريخ 23-27 /أغسطس 2013 التقي قادة وممثلي فصائل المقاومة الارترية الذين لهم مكاتب معترف بها في أديس أبابا ، بدعوة من الحزب الإثيوبي الحاكم ، سعيا منهما لتوحيد وتقريب صف ورؤي المقاومة الإرترية والتفاكر حول القضايا المشتركة التي تهم الفصائل الإرترية وإثيوبيا ، للوصول في المقام الأول الي قراءة مشتركة لمشهد الواقع الإرتري بكل ابعاده وإتجاهاته في الحراك السياسي، وكذا لتقييم  مشترك للعلاقة التي تربط الشعبين الإرتري والإثيوبي بصفة عامة وبين حزب الجبهة الثورية الديمقراطية الاثيوبية الحاكم والحكومة الإثيوبية وبين فصائل المقاومة الإرترية بصفة خاصة.

وتم التأمين علي أن هذا اللقاء ذو طبيعة تفاكرية وتقييمية من أجل تعزيز وتمتين ثقافة الحوار بين المكونات السياسية لإعلاء قيم التنوع بدلا من التشظي والتشرزم ، كما ناقش المجتمعون المخاطر التي تهدد النسيج الإجتماعي بفعل الضغط والتهجير القسري الذي يمارسه النظام علي شرائح وفئات من المجتمع وتهديد قيمها الاجتماعية. وتم الإتفاق علي إقتراح الحلول الفاعلة بوضع دراسات ضمن الثوابت الوطنية والإبتعاد عن الإنجرار في ردود الأفعال التي تربك المسيرة وأولويات النضال في إسقاط حكم الديكتاتور المستبد. وقد وقف اللقاء علي جوانب القوة والضعف والقصور بغرض تجاوزها بهدوء وروية من خلال ما يتفق عليه في الفترة المقبلة .

وأكد اللقاء علي طبيعة العلاقة بين الشعبين الإرتري والإثيوبي بإعتبارها علاقة دولتين جارتين وشعبين شقيقين تقوم علي حقائق التاريخ والجغرافيا والمصالح المشتركة . وبشـــــأن تقييم العلاقة بين الحكومة الإثيوبية وفصائل المقاومة الإرترية وما صاحب ذلك من أوجه القصور اثناء المرحلة السابقة ، أكد الجانب الإثيوبي موقفه المبدئي الذي لا يتزحزح - منذ عهد الثورة والنضال - بالسيادة الوطنية الإرترية علي كامل التراب الإرتري ، كما أكد أن استراتيجية العلاقة بالفصائل الإرترية المقاومة تتأسس علي أن ارتريا وإثيوبيا دولتان سيدتان متجاورتان تقوم علاقاتهما علي مصالح السلام والإستقرار والتنمية المشتركة ، مع التأكيد علي أن هذه القيم لا يمكن انزالها علي أرض الواقع إلا بالتوازي مع دول الجوار، فلا يمكن تحقيق التنمية والسلام والاستقرار في بلد واحد من دول الإقليم بمفرده بمعزل عن جيرانه ، وبالذات بدون ارتريا لخصوصية العلاقة والتداخل بين البلدين .

والجدير بالذكر ان الملتقي التفاكري لا يهدف الي تكوين آليات جديدة أو إلغاء كيانات ومظلات قائمة ولا قراراتها السياسية والإدارية .

وفي الختام أكد اللقاء علي ما يلي:-

 1استمرار ومواصلة الحوار بين الفصائل السياسية لحسم كافة القضايا الخلافية بتبني إسلوب الحوار الهادئ والمباشر بدل التراشق في وسائل الإعلام .

 2خلق المناخ الصالح للحراك الجماعي والبعد عن كل المعيقات لمسيرة النضال والتركيز علي التناقض الرئيسي وترتيب الأولويات لتحقيق الهدف الاسمي وهو إسقاط الديكتاتورية وإقامة دولة السلام والحرية والعدل.

 3تفويض رؤساء التنظيمات السياسية لإستكمال مسيرة الحوار الهادف والوصول به الي الغايات المنشودة. 

اللقاء التفاكري لفصائل المقاومة الإرترية

31/ أغسطس/2013

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr