Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
فى رثــاء أسنّـاى درار - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

فى رثــاء أسنّـاى درار

بقلم :عبدالفتّاح ودّ الخليفة –المملكة المتّحدة 23 أغسطس 2013

fi esra sanay drarقال تعالى فى قرآنه  العظيم :  "ولنبلونّكم بشيئ من الخوف  والجوع  ونقص من الأموال  والأنفس والثّمرات وبشّر الصّابرين  الّذين إذا أصابتهم مصيبة  قالوا إنّا لله وإنّا إليه راجعون" (صدق الله العظيم ) (البقرة الآية 155-156)

الموت حق  والكلّ لا بدّ ملاقيه طال الأمد أم قصر   فإنّه يفاجئنا ويفجعنا فى عزيز لدينا  بعد غفلة وفترة نسيان و بعد أن أخذ منّا الشّتات   كلّ مأخذ إذْ حملنا إلى قاع وبقاع العالم بلا رحمة ...

فى صبيحة الخميس 15- أغسطس 2013 جاءنى الخبر فى عزّ الظّهيرة والزمهرير فى مدينة الألف مئذنة (القاهرة) وسط الزّحام والمظاهرات وعبر المحمول يحمل نبأ وفاة المغفور له (أسنّاى درار على شيخ حامد أود) أبو درار... شقيق كلّ من (هيابو  ) و (على شيخ ) و (محمود ) و (عبدالكريم ) و ( حمدى )   وبيان أبناء درار... فجعت للخبر ولكنّى لم أقل إلاّ ما يرضى الله فإنّا لله وإنّا إليه راجعون قبل ساعات من سماع الخبر كنّا فى سيرته مع صهره (كمال إبراهيم جمع) فى أكتوبرات القاهرة فقمت مهرولا إلى منزل (كمال) علّى أجترُّ معه أحزانى وأشجانى لأنّ  المرحوم (أسنّاى) كان لى مثل الشقيق الأكبر أو أكثر  ترحّمت على روحه ودعيت له الله القدير الرّحيم أن ينزله الفردوس مع الصّديقين والشّهداء.......

 ولد (أسنّاى ) من والده (درار على شيخ حامّد أود ) ووالدته (دهبة حمّد أمحراى ) فى مدينة كرن  والعام 1951.....رحم الله أبو درار  فقد عرفته منذ الصّغر فى دارهم دار (آل درار) فى زياراتى المتكرّرة للأسرة عرفته طالبا فى مدرسة (سانت جوس- فراتيلى) فى كرن لعلاى واليد اليمنى لوالده (درار على شيخ) مع شقيقيه (هيابو وعلى شيخ)  فى ورشة  حدادة والدهم المغفور له العم درار على شيخ  الكائنة فى داخل حوش منزلهم  العامر ...

عرفته مهذّبا قليل الكلام كثير العمل كان يخاطبنى ووالده المرحوم بلغة أهل الأم الـ (بلين)  مناكفا ومازحا أردّ أحيانا وأصمت حينا  وكأنّهما  أرادا القول:  فى أرض البقوص  يحلو الكلام بلغة بقوص.... تلك المغالطات العفويّة  والأسرية التى   فتحت مدخلا جديدا  لفهمى ومداركى  للمواطنة وتكوينات الإقليم الإجتماعبة......

كان (أبو درار) متأثّرا بحى كرن لعلاى وما يمثّله من أصالة فى ثقافة البقوص لأنّ الحىّ هو مرتع ومرابض (حديمبس وأتومبس وأدكمى) كبار بيت ترقى فى أرض البقوص... ولكن رحلوا عنه إلى قرى (بقّو ) و( أشرا ) و(بامبى) ليبقى فى الحىّ أتباع القس (جوفانى ) و(أبونا بيكارد) والقديس (مكّئيل) صاحب المعبد...

فكان (أبو درار) ضمن فريقهم الكروى (لاسالى) الإسم الذى خلّد إسم القس (... لاسالى)... ولكن لم يكن فريق (لاسالى) وعناصره أقلّ وطنيّة من شباب فريق (عنسبا) وإن كان فريق (عنسبا)  رأس الحربة فى المواجهة الكروية والوطنية  أمام فرق  الوجه الإثيوبى فى المدينة (إستيلا) و (فريق الجيش ) فإنتقل (أسنّاى) إلى فريق (عنسبا) فكان أحسن شاب فى أحسن فريق ولاعب خبير فى أعرق فريق وفريق أولاد بلد...

إنخرط (أبو درار) فى خلايا الجبهة الطلاّبية وهو فى (ثانويّة-هطى داويت)  فى المدينة كما يذكر رفاقه، ولكن  وهو فى الصف الحادى عشر تعطّلت الحياة فى إرتريا بسبب إنقلاب العسكر   على الملك فى العام 1974 فإنتقل فى نهاية عام 1975 إلى السّودان عمل لفترة فيها ثمّ إنتقل إلى المملكة السعودية ليعمل هناك لإعالة أسرته وإلتزم (أبو درار ) هناك فى الإتّحاد العام لعمّـال إرتريا عضوا فى لجنة الفرع  فى جدّة لسنين طويلة، عرف هناك بالوفاء والإلتزام والصّدق فى المعاملة...كما يحكى كلّ زملاؤه ورفاقه فى إتّحاد العمّال و (جبهة التّحرير الإرتريّة )  ومجمل العمل الوطنىّ...

ثمّ عاد (أبو درار) إلى كرن بعد غياب دام أكثر من خمسة عشر عاما، فأعاد مجد العائلة وحيويّتها فى حوشها الكبير فإستبشر زوّار المدينة من أبناءها خيرا وكأن مجد المدينة وعبق الأسر القديمة قد عاد... ومن هناك إنتقل إلى (أستراليا) وعاصمة ولاية (فكتوريا)  (ملبرن) كان  هناك أيضا يحمل همّ الوطن الذى لم يستقرّ ولم ينعم بالهدوء والأمان لأسباب كان يختلف فيها معى ومع غيرى بلا خصام ، ولكنه رحل  عنّا وهو يحلم بالعودة إلى إرتريا ومدينته (كرن) وكان ينوى هذا العام بزيارة طويلة لكرن تيدأ فى شهر ديسمبر وأوعد الوالدة (أم هيابو) بأنّه قادم ليزيّن الحوش الواسع والعامر ويبهج العرس عرس شقيقه (بيان) .... ولكن لأنّ لا  أحد يسبق القدر فقد سبق الوعد الحقّ كلّ الوعود وكلّ الأحلام فرحل  (أبو درار) دون أن يكمل ما تمنّى وإشتهى فقد ترجّل فى هدوء بعد مرض قاومه لأكثر من عامين....

برحول (أبو درار) رحل رمز  كان من رموز الكرة فى مدينة كرن وشاب حمل حبّا عميقا لأرضه وشعبه وحلم بوطن  يرتع فى رحابه  السّلام  والإطمئنان و ينعم فيه الكل  بالأمن والأمان ....وطنا جاذبا لا طاردا ومطاردا من المجتمع الدّولى والجيران...

أعزّى فى هذا المقام حرم المرحوم (صفيّة إبراهيم جمع)  وأبناءه  (درار  وريم والوالدة (أم هيابو ( دهبة حمّد ) وأشقّاءه (هيابو ) و(على شيخ) و(سنيت) و(محمود)  و(عبدالكريم) و(نورا) و(أنور)و (حمدى) و(نعمة ) و(ستّل) و(بيان) وأبناء كريمتهم (نسريت درار)  وكلّ فرد فى (آل حامد أود ) وكلّ رفاقه القدامى الجدد فى (ملبرن) وأخصّ رفاقه فى (نادى الكبار ).... رحم الله أبا درار وأسكنه مع الأبرار وإنّا لله وإنّا إليه راجعون...

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr