Strict Standards: Declaration of JParameter::loadSetupFile() should be compatible with JRegistry::loadSetupFile() in /home/gashbark/public_html/libraries/joomla/html/parameter.php on line 512
ردا": علي إستفسارات وتساؤلات فيتو- عندي برهان ضد صالح جوهر - Gash Barka infomation Center

Please update your Flash Player to view content.

Hanan Maran

Women are half of society

ibrahim idris 20151204 origenal

dr abdulla juma

Idris Awate

 

the gash-barka camera

 

Editorial

ردا": علي إستفسارات وتساؤلات فيتو- عندي برهان ضد صالح جوهر

mohammed taha tewekalعشرات التساؤلات والاستفسارات والمقالات والبوستات التي كنت اتابعها في موقع التواصل الاجتماعي(الفيس بوك) حول الاسباب والدوافع التي انطلق منها عندي برهان ليتخذ الفيتو ضد صالح جوهر؛ والحق المخول له باتخاذ هذا الفيتو تدعوني في البداية إلى ضرورة الإشارة للملتقى التشاوري الذي استضافته نيروبي مؤخرا لأني كنت من المتابعين لهذا التحرك منذ وقت مبكر عبر الاتصالات التي كان يجريها (عندي برهان) خاصة مع رئاسة المجلس والمكتب التنفيذي للمجلس منذ يوليو الماضي

إلى أن انتقلت هذه الاتصالات مع التحالف الديمقراطي الإرتري التي كان يقوم بها محي الدين شنقب الذي أجرى لقاءات مكوكية مع قيادة التحالف والتنظيمات السياسية المعارضة خارج التحالف؛ التي ادت في النهاية إلى عقد الملتقى التشاوري في نيروبي.

ويشهد أني كنت دائما من المرحبين بالمنشقين عن النظام حتى ممن كانت اساءاتهم تطالني شخصيا وعلى الرغم من ذلك كنت أحثهم وأدعوهم إلى أن يحددوا موقفهم من النظام والأنضمام إلى قوى المعارضة من أجل الوقوف صفا واحدا ضد هذا النظام.

ولكن كنت بقدر ما أدعوهم كنت استغرب في تصرفات البعض منهم حتى بعد انشقاقهم عن النظام لأنهم كانوا ينتقدون التنظيمات المعارضة. أما تحفظي على البعض الاخر كان لعدم مبادرتهم بتحديد الموقف من النظام وتمليك الشارع العام اسباب ودوافع انشقاقهم عن النظام حتى يتعرف الكل على ما تمارسه السلطات الحاكمة في اسمرا ضد شعبها؛ أو حتى يعلم الأخرون بأنهم انشقوا فعلا عن النظام على الرغم من أن هناك العديد منهم قد أعلن عن مواقفه وانضم إلى معسكر المعارضة منذ الوهلة الأولى والقائمة طويلة من كوادر ومسؤولين ودبلوماسيين يلعبون اليوم دورا بارازا في مواجهة النظام.

وأنا لا أستهدف شخصا بعينه أو فئات عندما تناولت السفير عندي برهان بقدر ماركزت على أفعاله أو الأزمة التي تسبب فيها في فرانكفورت ونيروبي. والمؤسسة التي ينتمي إليها عندي برهان تنسلت عنه واعتبرت ما قام به رأيه الشخصي ولايمثل المنتدى الذي ينتمي إليه.

وهذه المسالة شائعة في تنظيمات المعارضة الإرترية عندما يغرد ممثليها في الاجتماعات خارج السرب تسارع وتنفي بالقول هذا رايه وليس رأي التنظيم. ولكن تغريدات عندي برهان كانت هي الأخطر عندما يتحدث في الثوابت الوطنية والقضية الدستورية ويتهكم على الرموز الوطنية أمثال أكيتو. ولهذا جاء تسليط الضوء على الحادثة من هذا الباب؛ أما فيما يتعلق بالسفير عندي برهان هو مناضل مثله مثل غيره الذين انخرطوا في صفوف قوات التحرير الشعبية وتخرج من جامعة أديس أبابا وعمل بها معيداً وابتعث إلى أمريكا التي حصل فيها على الماجستير والدكتوراة. وبعد التحاقه بقوات التحرير الشعبية عمل في الإعلام بلنان؛وفرنسا؛ والسودان وعين أول ممثل للجبهة الشعبية في سوريا عام 1983 ولكن بعد ثلاثة أشهر تم سحبه بعد اشتراط سوريا أن يكون الممثل يعرف اللغة العربية حتى عين خلفا له عثمان موسى حسب رؤاية إدارة الشرق الأوسط وقتها

وعندي برهان قضى سنوات طويلة متنقلا بين السودان ولبنان ويملك من اللغة العربية ما تؤهله من التفاهم مع الأخرين.وكان عندي برهان تدرج في الجبهة الشعبية ووصل حتى أصبح عضو اللجنة المركزية في أخر مؤتمر للجبهة الشعبية وبعد التحرير تولى مدير جامعة اسمرا إلا أنه دخل في مواجهات مع اساتذة الجامعة التي انتهت باستقلات جماعية ونقل على إثرها إلى البنك المركزي وأصبح مديرا للبنك. ومن ثم عين رئيسا لمفوضية الحدود وأخيرا سفير إرتريا في الاتحاد الأوروبي؛ وعمل في لجنة فض النزاعات الدولية وأخيرا ظهر في اجتماع بروكسل الذي قيل حينها اجتماع تشاوري للمنشقين عن الجبهة الشعبية (ولامجال للخوض في تفاصيل ذلك الاجتماع) لكن من مخرجاته كانت (مدرك) التي تسعى اليوم لجمع المعارضة من خلال تنظيم الملتقى التشاوري في نيروبي.

مهما يكن وتباينت الاراء إن الحوار أمر حتمي والجهود مقدرة والتنزالات من أطراف متعددة سيجلها التأريخ بعيدا عن المبالغات ولا أعتقد هناك فئات تملك العصا السحرية لغلب الأوراق والهبوط في اسمرا. والأوراق التي قدمت في الملتقى من مدارس الجبهة الشعبية فاجأت الجميع عندما تبنت التغيير الجذري واختفت عنها تجارب المدارس التي ظهرت ابان حرب التحرير.

وعلى الرغم من أن السفير عندي برهان مثله مثل غيره ابلى بلاء حسنا في معركة حرب التحرير ويعتبر من أصحاب التجارب من خلال المراكز المتقدمة التي عمل بها و الآن يسعى للتغيير إلا أن كلامه لن يمر مرور الكرام.لأن في اعتقادي أن تجربة حرب تحرير الأرض التي انتهت باستعباد الانسان لن تتكرر في إرتريا الغد التي ننشدها أن تكون دولة العدل والمساواة والحقوق.

الاستاذ / محمد طه توكل صحفي وإعلامي إريتري

masarat 20150520

Itlalat Dr Jalal

abu usama almuallim

mahmoud barh origenal

mahmod taher

Fathi Osman 1

mahmod osman elos 300

ibrahim dini

Historical memory1

Screaming

Martyrdom of Dr